فادي الدروبي / أسماء العقوبي، شابّة تونسيّة، يعرّف عنها أصدقائها في تجارب الأداء في تونس بأنّها هادئة الطباع، تعشق الغناء والفن، وتأمل من خلال مشاركتها في Arab Idol
 أن تخلّد ذكرى والدها وتحقّق حلمه في أن تصبح مغنّية.

والدها موسيقيّ، صاحب صوتٍ جميل لكنّه لم يُوفّق في إيصال موهبته إلى الجمهور لأنّه وحسب أسماء، الحظوظ في تلك الفترة والفرص كانت معدومةً ولم يكن هناك أي برنامج للمواهب الغنائيّة. والد أسماء متوفٍّ منذ حوالى العامين، ولكنّها أكيدة بأنّه يراها ويُرافقها دائماً وإشتراكها في آرب ايدول سيُسعده.

إبنة الـ 21 عاماً غنّت "دنيا الوله" بإحساسٍ عالٍ لفت إنتباه لجنة التحكيم، وجعل من راغب علامة يوافق تلقائيّاً على إنتقالها إلى بيروت، أمّا نانسي عجرم وأحلام وافقتا بسرعة أيضاً وتأثّرتا بدموع أسماء، وأضاف راغب "اللي ما يعجبنا إنّك بتبكي وعارفة صوتك حلو".

توقّع لها حسن الشافعي أن تصل إلى مراحل متقدّمة في آرب ايدول ، وأنّها بإصرارها وأدائها المميّز ستحقّق حلم والدها. ومع خروجها من قاعة تجارب الأداء، أعلنت عن أنّها تهدي نجاحها إلى روح والدها وإلى عائلتها التي لا زالت تدعمها وتساندها.

أسماء من بين المشتركين الذين تركوا أثراً في أحلام، صاحبة الشخصية الشفافة وكذلك نانسي التي لا تستطيع حبس دموعها ولا تأثرها لدى سماعها قصص المشتركين.


 


Comments




Leave a Reply